Profile Image

ناهية حسن

أيُّها الصاحبُ

بقلم: ناهية حسن أيُّها الصاحبُ.. أنا التائهُ بينَ غياهبِ الجهلِ أبحثُ بينَ أزقةِ نفسي لعلّي أُبصِرُ قبسًا من رؤاكَ يُعيد لروحي إشراقةً تُضيءُ دياجي قلبي... أيُّها الصاحبُ.. متى تُشرِقُ شمسُك النورانيةُ وتُسدِلُ خيوطَها الذهبيةَ لتُجلي صدأ القلوبِ وتختفي السُحُب؟ فما نحنُ إلا كطيرِ جدِّك الخليلِ قد صرنا أشلاءً موزّعةً على رواسي الغياب.. أيُّها الصاحبُ.. عهدًا سنبقى على أعتابِ الانتظارِ، ننتظرُ الظهورَ بشَغَفِ القلوبِ ونسلكُ الدروبَ بعملٍ دؤوبٍ حتى تنتهيَ السنون العجاف وتُزهِرَ الدُنيا ببُشرى السماءِ وتأنسَ النفوسُ بشمسٍ غير كُلِّ الشموس.. أيُّها الصاحبُ.. عجِّلْ فدتْكَ الروح...

اخرى
منذ 8 أشهر
408